غير مصنف

أكبر مبلغ تحققه سوذبيز

حصدت مجموعة عائلة ماكلو الشهيرة لأعمال الفن الحديث والمعاصر ما مجموعة 676 مليون دولار في مزاد تاريخي لدار سوذبيز

كانت قيمة اللوحة مخمنة بما بين 8 ملايين دولار و 12 مليوناً، لكنها بيعت مقابل 20,2 مليون دولار بعد تنافس محتدم بين عدد من المزايدين المشاركين حضورياً أو بواسطة الهاتف. وتجاوز ثمن اللوحة بأشواط الرقم القياسي السابق الذي حققه أحد أعمال سولاج عام 2019 في باريس والبالغ 10,8 ملايين دولار.

ومن أبرز ما شهده مزاد “سوذبيز” مساء الثلاثاء أيضاً بيع لوحة “زاوية حوض زنابق الماء” (1918) للفنان الانطباعي كلود مونيه في مقابل 50,8 مليون دولار، بعيداً من رقمه القياسي البالغ 110,7 ملايين دولار والمحقق في نيويورك أيضاً عام 2019. وتبدو حصيلة مزادات الخريف النيويوركية هذه السنة إيجابية بعد مواسم عدة شهدت بعض التراجع، إذ أكدت دارا “كريستيز” و”سوذبيز” أن المعروض عاد إلى  المستوى الكفيل تلبية الطلب الذي بقي كبيراً رغم الأزمة الصحية.

أكبر مبلغ تحققه سوذبيز

وحصدت مجموعة عائلة ماكلو الشهيرة لأعمال الفن الحديث والمعاصر ما مجموعة  676 مليون دولار في مزاد تاريخي لدار “سوذبيز” أقيم مساء الاثنين، وهو أكبر مبلغ حققته “سوذبيز” حتى الآن في تاريخ مزاداتها في أمسية واحدة. أما “كريستيز” فأعلنت أنها حققت 1,1 مليار دولار الأسبوع الفائت، مقابل 691 مليوناً في مزادات الربيع و683 مليوناً في خريف 2019، قبل جائحة كوفيد-19.

حطمت لوحتان نادرتان للمكسيكية فريدا كالو والفرنسي بيير سولاج الرقمين القياسيين لأسعار أعمال هذين الفنانين في مزاد أقامته دار “سوذبيز” بمقرها في نيويورك، إذ بيعتا مساء الثلاثاء (16 تشرين الثاني/نوفمبر 2021) بـ34,9 مليون دولار و 20,2 مليون دولار على التوالي. فكما كان متوقعاً، تمكنت لوحة “دييغو إي يو” (دييغو وأنا)، وهي بورتريه ذاتي لفريدا كالو يظهر فيه زوجها دييغو ريفيرا على جبينها، من تحطيم الرقم القياسي للفنانة المكسيكية الشهيرة البالغ ثمانية ملايين دولار لقاء بيع عمل لها عام 2016.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى