مقالات

حادثة غير مسبوقة في الرياض

أول عرض بانورامي من نوعه لمدة ثلاث ساعات لفنان مصري

عائلة الفنان المصري الراحل عبدالحليم حافظ كانت حاضرة مع بداية رفع ستار «مسرح العندليب»، الذي استقبل زواره ضمن فعاليات منطقة «بوليفارد رياض سيتي»، والذي يضم قاعة تحتوي على مقتنيات خاصة بالعندليب، تعرض للمرة الأولى، إضافة إلى مطعم ومقهى يحتويان صوراً نادرة له، ويقدم المسرح تجربة الطرب الأصيل من أغاني العندليب، وعرضاً بانورامياً مستمراً بعنوان «حبيبتي من تكون».

حيث أعاد «بوليفارد رياض سيتي»، ذكريات الزمن الجميل في ليلة، لم تكن كباقي الليالي، إذ كان القمر يشعُ نوراً مبتهجاً يتمايل طرباً على ألحان جميلة وكلمة عذبة وأغنية رومانسية شجية، على ذكرى من أسر قلوب الكثيرين حتى سمي من قبل عشاقه بالعندليب.

تكريما لموروثه الغنائي

ولأن موسم الرياض 2021 يحرص على تقديم ما هو مميز من فعاليات ليستمتع فيه زواره، ها هو يخلد ذكرى عبدالحليم من خلال احتضانه «مسرح العندليب» على مساحة 1500 متر مربع، ليأخذ مكانه في ذكريات زوار المنطقة، بعد مضي نحو أربعة عقود على رحيله وخدمته للموروث الغنائي والموسيقي العربي.

وجهزت مسرحية عن الفنان الكبير الراحل بعنوان «حبيبتي من تكون» لتعرض حصرياً ضمن فعاليات موسم الرياض ولمدة 3 ساعات، إذ شاهدها نحو 100 زائر ملؤوا أرجاء المسرح، وأدى بطولة العرض، الذي صُمم في لندن، كوكبة من الشباب والشابات المصريين الموهوبين، بإشراف خبراء بريطانيين وعرب وبإخراج خيري بشارة. وتعد المسرحية واحدة من المسرحيات العالمية التي لا تقل أهمية عن العروض التي تقام في مسرح برودواي الشهير.

ويحتوي المتحف المصاحب لـ «مسرح العندليب» على عدد من مقتنيات العندليب الراحل، مثل الأزياء التي ارتداها خلال تصوير أفلامه في الستينات والسبعينات الميلادية من القرن الماضي، ومنها نحو 15 قميصاً، وبعض المستلزمات الشخصية التي تُعرض للزوار في جنبات المتحف، إضافة إلى آلات موسيقية كانت حديثة وقتذاك، منها: «الجراما فون»، وعدد من المسجلات التي كانت في منزله، وأكثر من 100 رسالة من الجوابات الغرامية، وإهداءات المعجبين والعشاق، ومن المقرر أن تستمر فعالية «مسرح العندليب» حتى فبراير 2022.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى