تقنية

سوق الميتافيرس في 2025

حجم سوق الميتافيرس سيصل الانفاق عليه في هذه التكنولوجيا الجديدة إلى 396 مليار دولار بحلول عام 2025

قال الدكتور محمد خليف، عضو مجلس إدارة غرفة صناعة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، إن تقنية الميتافيرس هي تكنولوجيا جديدة، وهذه عبارة عن تقارب من مجموعة من التكنولوجيات التي تتكامل مع بعضها البعض لتعطي قيمة مضافة جديدة وتعطي تجربة للعميل بشكل مختلف، وللوصول لحجم التغيير في تقنية الاتصال لابد من ربطها بعالم البينزنس.

وأضاف «خليف» في حواره لبرنامج «المشهد» مع الإعلامي عمرو عبدالحميد والإعلامي نشأت الديهي، على فضائية «TeN» اليوم الأحد، أن التقديرات الأولية تشير إلى أن حجم سوق الميتافيرس سيصل الانفاق عليه في هذه التكنولوجيا الجديدة إلى 396 مليار دولار بحلول عام 2025، موضحًا: «بنتكلم على رقم كبير جدًا هينفق على تكنولوجيا الميتافيرس».

تأثير التكنولوجيا في الصناعات

وتابع، أن هذه الأرقام تأتي من تأثير التكنولوجيا في كل الصناعات، مثل التعليم والتجارة الإلكترونية، قائلًا: «هذه التقنية الجديدة تمكن الجالسين بجانب من يستخدمون تكنولوجيا الواقع الافتراضي الميتافيرس من عرض منتجاتهم حتى لو لم يكونوا يستخدموا هذه التقنية»، مؤكدًا: «الذكاء الاصطناعي يمكن الشخص من تغيير مواصفات المنتج بحسب ما يرغب بحيث أن المنتج يكون بشكل مختلف عند الرغبة في تصنيعه مجددًا».

وأردف، عضو مجلس إدارة غرفة صناعة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، أنه سيكون هناك ربط بين العالم الافتراضي والواقعي وسيكون هناك تغيير في تجربة المستخدم للتجارة الإلكترونية ويكون هناك نسب من التجارة الإلكترونية في نسب الشراء، مؤكدًا: «عالم الميتافيرس يجعل هناك امكانية لتجربة المنتجات قبل شرائها وبالتالي يضاعف نسبة التجارة الإلكترونية في العالم».

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى