الرياضة

4 أسباب لهجرة لاعبي القلعة البيضاء

4 عوامل ساعدت لاعبي الزمالك على ترك النادي

نادي الزمالك للألعاب الرياضية ‏، أو كما يعرف اختصاراً باسم نادي الزمالك، هو نادٍ رياضي مصري احترافي يلعب في الدوري المصري، وهو واحد من سبعة أندية لم تهبط إلى دوري الدرجة الثانية، ويُعد واحد من الأندية لم يسبق لها أن هبطت من قمة كرة القدم المصرية منذ انطلاق الدوري إلى جانب الأهلي.

نجح فيزبريم المجري في الحصول على خدمات يحيى الدرع لاعب المنتخب المصري لكرة اليد، ونجم الزمالك بعقد يمتد لمدة موسمين، بداية من الموسم المقبل 2022 – 2023.

ويعد “الدرع” هو اللاعب الثالث الذي يحترف من القلعة البيضاء في أقل من موسم ونصف بعد يحيى خالد الذي انتقل بشكل كامل إلى صفوف فيزبريم المجري أيضًا مطلع الموسم الماضي، قبل أن يعلن حسن وليد قداح انتقاله لصفوف كيلسي البولندي بداية من الموسم بعد المقبل 2023 – 2024.

التفريط في نجوم فريق اليد، أصاب جماهير الزمالك بالحزن، خاصة أن هذا الجيل صنع المجد داخل القلعة البيضاء، وحقق العديد من البطولات.

وهناك 4 عوامل ساعدت لاعبي الزمالك على ترك النادي نستعرضها لكم التقرير التالي:

 نهاية الجيل الذهبي

اقترب لاعبو الجيل الذهبي للزمالك من الاعتزال بسبب عامل السن، وعلى رأسهم محمد رمضان “هتلر” صخرة دفاع الفريق، بجانب أحمد الأحمر الذي أعلن اعتزاله اللعب دوليًا، بالإضافة إلى ارتفاع معدل الأعمار بالفريق فأكثر من نصف العناصر فوق الثلاثين عامًا.

وإلى جانب محمد رمضان هتلر؛ احترف يحيى الدرع واقتراب إعلان شقيقه سيف احترافه أيضًا، كما سيلحق بهما حسن وليد قداح في نهاية 2023 للعب في أوروبا، وربما هذا سيجعل الفريق الأبيض غير قادر على الهيمنة على البطولات كما هو الحال حاليًا، وستزداد المنافسة بينه وبين الأهلي على الصعيد المحلي أو مع الأندية التونسية على الصعيد القاري.

حلم الاحتراف

حلم يراود جميع لاعبي الفرق المحلية المصرية لاسيما فريقي القمة الزمالك والأهلي، فاللعب في الدوريات الأوروبية يكسب اللاعبين المزيد من الخبرات ويثقلهم داخل الملعب وخارجه.

كما أن اللاعبين المحترفين أصبحوا الخيار الأول للمدير الفني للمنتخب المصري، الإسباني روبيرتو جارسيا باروندو وخير مثال على ذلك تفضيله لأحمد هشام السيد “دودو” المحترف في نيم الفرنسي، في مركز صانع ألعاب الفراعنة على أحد أهم صناع اللعب في مصر وهو قائد الأهلي إسلام حسن.

المستحقات المادية

تأخر حصول اللاعبين على مستحقاتهم المالية كان عاملًا حاسمًا في هجرة لاعبي القلعة البيضاء، حيث أن أغلبهم لم يحصل على مستحقاته المالية سواء كمقدم تعاقد أو مكافآت فوز بالبطولات العديدة التي حققها الفريق خلال السنوات الأخيرة.

واشتكى عدد كبير من اللاعبين لإدارة النادي الأبيض، لكن دون جدوى أو تحرك سريع ينقذ عقد الفريق من الانفراط.

تغيير الإدارات

الزمالك تغيرت إدارته خلال أقل من عام 3 مرات، فبعد رحيل مرتضى منصور نهاية نوفمبر الماضي حلت لجنة ثلاثية مكلفة من مجموعة من المستشارين بقيادة أحمد البكري الذي توفي جراء إصابته بفيروس كورونا.

بعدها تقلد رئاسة اللجنة المؤقتة اللواء عماد عبد العزيز، قبل أن يتم الاستعانة بخدمات حسين لبيب نجم الزمالك السابق في كرة اليد وهو ما جعل اللاعبين يشعرون بعدم الاطمئنان جراء التغييرات المتعاقبة في مجلس إدارة النادي الأبيض.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى