اقتصاد

منصات تسمح بشراء عملة مشفرة مشهورة

الشركات المذكورة تمنح لمستخدميها بشراء أسهم وتعلمهم طريقة التداول بها

ليست جميع شركات البتكوين متشابهة. فبعض الشركات الناشطة في هذا المجال مثل “مارا”(MARA) و”رايوت بلوكتشين” (Riot Blockchain) متخصصة في تعدين البتكوين، في حين أن شركات أخرى مثل “مايكروستراتيجي”(MicroStrategy) تقوم ببساطة بشراء البتكوين وتمنح المستثمرين طريقة لتداولها.

أسهم “كوينبيز”

دخلت أسهم “كوينبيز” سوق التداول في 14 أبريل/نيسان. وقد انخفض سعر السهم فورا بعد ذلك تقريبًا من 429.74 دولارا إلى 208 دولارات في مايو/أيار. وبعد تأرجح السعر في مستويات متدنية لأشهر، عاد إلى الارتفاع مجددًا في منتصف أكتوبر/تشرين الأول ليستمر على نفس النسق.

تتأتى عائدات “كوينبيز” من رسوم المعاملات التي تجري على منصتها. وقد أعلنت الشركة أنها تطمح إلى توسيع أعمالها لتصبح مثل “أمازون” (Amazon) في مجال الأصول الرقمية. ولكن وضع المزيد من تلك الأصول الرقمية على منصتها قد ينطوي على المزيد من التعقيدات، واحتضان عملات أقل استقرارًا تفرض مخاطر أكبر على المستثمرين.

أسهم “مايكروستراتيجي”

كانت شركة “مايكروستراتيجي” تتداول أصول البتكوين بحافز كبير، وذلك يعود جزئيا إلى أنها كانت الطريقة الأسهل للمستثمرين العاديين لشراء البتكوين، ولكن بعد توفر المزيد من شركات البتكوين وبروز صناديق مؤشرات التداول لعملة البتكوين، قد تفقد هذه الشركة جاذبيتها.

وقد أعلنت الشركة السنة الماضية عن شراء المزيد من البتكوين بنية جعل هذه العملة الرقمية “الأصل الاحتياطي الأولي لمخزونها من العملة”. وفي ذلك الوقت، صرح مديرها التنفيذي مايكل سايلور بأن البتكوين قد توفر مكافآت أكبر للمستثمرين مقارنة بالنقد. ومن غير المفاجئ أن يكون للبتكوين تأثير كبير على أسهم هذه الشركة.

ويوضح الكاتب أن قرار الشركة بالاستثمار في البتكوين يجعلها شركة متخصصة في البرمجيات والبتكوين في الآن ذاته.

لكن الشركة تداينت من أجل تمويل مشتريات البتكوين والاحتفاظ بها من شأنه أن يضيف الكثير من عدم اليقين على ميزانية الشركة، وذلك بالنظر إلى عدم استقرار سعر العملة الرقمية. وقد حذر بعض المحللين من أن تركيز الشركة على البتكوين قد يغطي على نشاط الشركة الرئيسي في مجال تحليل البيانات.

المصدر : الصحافة الأميركية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى